recent
أخبار اليوم

محمد الفولى يوضح أهمية الجراحة التجميلية بعد فقدان الوزن _ جريدة اللواء العربى

الصفحة الرئيسية

كتبت هدي العيسوي 
  
أوضح الدكتور محمد الفولى عضو هيئة التدريس بكلية الطب جامعة عين شمس، واستشاري جراحات السمنة والمناظير ونحت القوام، أنه عند فقد الجسم للوزن الكبير تظهر علامات غير مرضية للشخص كالجلد المترهل والتهابات الجلد لذلك يتم اللجوء لعمليات الجراحة التجميلية، و يتم إجراء عمليات الجراحة التجميلية بعد مرور عام على فقد الوزن من خلال ربط المعدة أو إتباع نظام غذائي لتقليل الوزن وتبدأ عادة في منطقة الجلد المترهل .
وقال الدكتور محمد الفولى أن العمر والنشاط الرياضي لهما دورا في تحديد حجم الأضرار التي تظهر على الجلد بعد خسارة الوزن ولذلك تلجأ بعض الحالات لإجراء عملية تجميل للقضاء على ترهل الجلد بعد إنقاص الوزن، خاصة في المناطق التي يترهل الجلد فيها بصورة أكبر كالبطن والذراعين والفخذ والصدر. 
 وأضاف الدكتور محمد الفولى تتم عمليات جراحة شد الجسم من خلال إزالة طبقات من الجلد المترهل، وتجميل الأنسجة التي تحمل الجلد، ليظهر الشخص بشكل جميل متناسق، وتجعل العملية الجلد  مناسب لحجم الجسم و توجد أنواع عديدة من عمليات التجميل  عقب إنقاص الوزن منها عملية شد البطن حيث تعتبر الجراحة التجميلية الأكثر انتشارا، ويتم فيها إزالة الجلد  الزائد في محيط السرة إلى جانب  إصلاح العضلات المترهلة نتيجة للولادة  أو ضغط  دهن الجسم على العضلات قبل إنقاص الوزن. 
وأكد الدكتور محمد الفولى توجد تقنيات عديدة لإصلاح ترهل الثدي منها أن يكون الجرح على شكل حرف T بطريقة معكوسة من الحلمة إلى التجويف أسفل الثدي ، وحالات أخرى تجرى لها العملية بجرح أصغر  تحت الثدي بحيث يظهر الثدي  بشكل طبيعي وكأنه لم يتعرض لعملية . وإن كان حجم الثدي صغيرا فيمكن تكبير الثدي مع عملية الرفع.
وأشار الدكتور محمد الفولى أن هناك ما يسمى بعملية شد الجزء الداخلي للفخذين حيث تعتبر أكثر المناطق رقة في الجسم، ويترهل الجلد نتيجة انكماشه عند فقد الوزن مما ينتج عنه حكة في الجلد ومشاكل في أدائه الوظيفي وتظهر فعالية هذه الجراحة لأن الندبة تخفى في ثنية الفخذ  بطريقة جراحية تجميلية .
google-playkhamsatmostaqltradent