recent
أخبار اليوم

لماذا يدعو البعض إلى تأجيل الانتخابات الفلسطينية _ جريدة اللواء العربى

الصفحة الرئيسية


عبده الشربيني حمام

مع الاقتراب شيئا فشيئا من موعد إجراء الانتخابات التشريعيّة الفلسطينيّة، برزت أصوات هنا وهناك ملأت وسائل التواصل الاجتماعي وبعض المواقع الإخباريّة الفلسطينيّة والعربيّة والتي تضمّنت دعوات لتأجيل الانتخابات، وتبدو الدوافع متنوّعة رغم حرص معظم الأطراف على إنجاح عملية الانتقال الديموقراطي.

في تصريح له صدر مؤخّرًا، أكّد عضو المكتب السياسيّ بحركة حماس، موسى أبو مرزوق، أنّ حركة حماس ترفض تأجيل انتخابات المجلس التشريعي على خلاف ما يقع ترويجه. 
ورغم ذلك، تشير مصادر إعلاميّة بقطاع غزة زعمت أنّها أجرت مقابلات صحفيّة غير معلنة مع قيادات حمساويّة، أنّ هناك توجّها يقوده بعض رموز الحركة نحو تأجيل الانتخابات التشريعيّة. 
وعن دوافع ذلك، أكّدت المصادر ذاتها أنّ الحركة تشعر بالقلق من تزايد نشاط محمد دحلان والتيّار الإصلاحي الذي يقوده في قطاع غزّة، حيث رصدت وسائل الإعلام المحليّة قوافل من الشاحنات تحمل مساعدات ماليّة ومعدات وطبيّة موجّهة لشعب غزّة، كما تحدّثت وسائل الإعلام عن استئناف العديد من الرموز التي تنتمي للتيار الإصلاحي نشاطها في غزّة بعد حظر دام سنوات، وأبرزها رشيد أو شباك، أحد أكبر معاوني دحلان بعد منع دام قرابة الـ14 عامًا. 
وقد نقلت مواقع إخباريّة تصريحات لدحلان زعم فيها أنّه سيتجاوز حركتيْ فتح وحماس في الانتخابات التشريعيّة المقبلة، وخاصّة حماس في قطاع غزّة الذي بدأ يتعاطف مع دحلان في الآونة الأخيرة. 
من أجل هذا، بدأت قيادات حمساويّة مؤخرا بمراجعة موعد إجراء الانتخابات ومن المنتظر أن تناقش حماس فتح بغاية إقناعها بتأجيل الانتخابات، فهل تقبل فتح بذلك أم تحافظ على الأجندة المضبوطة آنفا ؟
google-playkhamsatmostaqltradent