recent
أخبار اليوم

« السلام الداخلي مفتاحاً للسلام العالمى » | جريدة اللواء العربى




بقلم : رقيه زكريا سليمان 


يشير إلى حالة السلام في تكوينه العقلي والروحي مع ما يكفي من المعرفة والفهم للحفاظ على قوة النفس في مواجهة الخلاف والتوتر. 

وأن تكون «في سلام » يعني للكثيرين أن تكون صحي «متوازن » وهو عكس أن تكون مرهقاً وقلقاً.

وترتبط راحة البال عموماً بالنعيم والسعادة والرضا. يعد كلاً من راحة البال والسكون والهدوء أوصاف لحالات تخلو من آثار التوتر.

تعتبر بعض الثقافات السلام الداخلي حالة من الوعي أو التنوير التي قد يمكن الوصول إليها عبر أشكال مختلفة من التدريب، مثل: الصلاة، و التأمل ورياضة اليوجا. 

المسألة الحقيقية للسلام الدائم للعالم يتعلق بالبشر، لذلك نجد أن المشاعر الإنسانية أساسية أيضاً. 

يمكن تحقيق السلام للعالم من خلال السلام الداخلي،  لان أهمية السلام تبدأ المسؤولية فيه فردية؛ اى من داخل الشخص نفسه حتى نتوصل للسلام داخل أنفسنا، ثم يتوسع تدريجياً ليشمل عائلاتنا، مجتمعاتنا، وفي النهاية يتجهه السلام للعالم بأكمله.




google-playkhamsatmostaqltradent