recent
أخبار اليوم

حضور بلا عنوان | جريدة اللواء العربي



كتب مصرى الملاح

أن تكن حاضر بروحك وغائب الجسد هى افضل بكثير من حضورك بجسدك وان تكن غائب الروح والنفس والعقل فهنا تكمن المشكله لأن الموضوع مجرد واقع وليس خيال علمي لأنها مشكلة وأزمة لدى كلا منا أن هناك ممن هم مقربون لنا ونعتز بهم فى علاقتنا الاجتماعية بأشكالها سواء قريب أو غريب او صديق او حبيب نعتمد عليهم كسند وقوة لنستمد منهم الشعور بالأمن والطمأنينة وايضا هم لهم علينا نفس رد الواجب والدين ليكتمل رباط العنق ولكن للاسف نجدهم بلا نفع وود يصان فمنهم من يخذلونا بالعمل وايضا ممن يطعنوننا فى الغياب والسند أو منهم من يكونوا حضورهم غياب بلا فائدة أو وجود أجساد بلا روح ميته. لذالك هى ملخص لحضور بلاعنوان ولا معنى لوجودهم من الأساس أو من عدم نفع وود وقرب يصان الغربة ليست شعور غياب عن مكان أو ارض وطن فقط لكن هناك اصعب احساس وهوس يحس وهو الشعور بغربة اقرب مالديك من أناس كنت ولازلت تمدهم الثقة والحب والامتنان على حدا العطاء وأخذ اهتمام لكن تجد لذه الشعور تذوب كالثج من بعد ما كان صلب او تشعر كل فترة بتناقص القرب وهيبتهم لديك . ان الذنب ليس مكتوب عليك فقط فربما المخطىء أطراف وانت أولهم بنسبة كبيرة لأنه مترتب على سوء اختيار ومنح خطىء للثقة واشغال بالك بما لا ينفعك دوما فأنت أكثر متألم وليس هؤلاء الذين وجودهم غياب بلا حضور ولا عنوان بمعانى واضحة. لذالك اختار الصديق قبل الطريق بدقه وكن حذر ولا خوان تخون دون دليل وايضا حكم العقل دوما وتعود أن يغلب القلب فى بعض مسائل الحب والعشق واختيار الرفقاء ولا تنسى أن تجعل لنفسك كرامة وحدود وتعود نفسك مرار وتكرار على محاسبة نفسك واتباع اسلوب تطهير النفس بالنفس وبيدك وهو قرار نابع منك انت . عود نفسك أن لاتحكم على جميع الأمور والبشر بعين واحدة أو بوجهة نظر ومعتقدات ثابتة فلابد أن يتوفر لديك المرونة اللازمة للحكم بعقلانية وروح الضمير بشكل كبير. آن اصعب ما بعد الشعور بغربة الروح وحضور الجسد الميت هو أن تكون انسان بلا عنوان والعنوان هنا ليس سطر يكتب على بطاقة هويتك الشخصية أو مؤهل عالي تجتازه ولكن العنوان عنوان شعور بالمسؤولية وواجب تجاه نفسك وغيرك ووطنگ فمن لا خيره فى أرض بلاده لن يفلح . عنوان الحضور حضور بلاغياب ضمير أو اخلاق أو حقوق الآخرين أو العدل ومساواه لذالك من تمسك للأخلاق صار عزيزا ومن فهم معانى الحياة اريح عقلة واطمئن قلبه.

google-playkhamsatmostaqltradent