recent
أخبار اليوم

متي ندخل عصر الصناعه والمعرفه| جريدة اللواء العربى



بقلم:أحمد الغنام


تعيش الأمم ايام لن تراها من قبل ولاخطرة علي بال احد مابين ثورات وتناحر دول وحكام تقال ورئساء جدد واوضاع مترديه في اغلب البلدان ووباء لا يرحم ولا يترك اخضر ولا يابس وشعوب انهكها الجوع والفقر واقتصاد دول علي وشك الافلاس والضياع في هذه الأوضاع الصعبة، تكثر التساؤلات في أوضاعنا وأحوالنا، وتزداد التساؤلات عن موقعنا بين الشعوب والأمم. 


فأين نحن من سباق الأدوية؟، وأي دور لنا في محاربة الأوبئة، ومتى سنقف عن الحديث والكلام وندخل عصور الصناعة، ولو في أبسط بدائياتها؟


لا وجود لنا على أي خريطة صناعية، ولا محاولة لاسبات الزات، كلما حدثت ظاهرة كونية نسبناها إلي انها مؤامره وعودنا إلي الوراء 

عندما نقول «دولة كبرى» نعني دولة صناعية فهناك مليار صيني ومليار هندي لم يكونوا يشكلون دولة كبرى قبل دخول العصر الصناعي، ليس صناعة الطائرات أو الدبابات أو الصواريخ، بل السفن مثل اليونان أو بولندا، والأدوية مثل سويسرا، والسيارات مثل تشيكيا. أي شيء ينبئ بأننا بلغنا شيئاً من القرن الثامن عشر، أي تصدير إلى أسواق العالم لايتعدي سواي المحاصيل الزراعيه وبعض الفواكه والموالح وبرغم اننا لدينا ايدا عامله قادة علي العمل ولاكن اصبحت الايدي العامله عبء علي الجميع واصبح المفكرين والساسه يطلقون عليها البطاله المقنعه التي لا دور لها في المجتمع.


ولكي ننتمي إلى العالم المتقدم يجب أن يكون لدينا خوارزمي آخر وابن سينا معاصر ومصنع يوفر قطع الطائرات لابن فرناس، فدورة النهوض لا تتوقف علي فرد بعينه ولاكن يجب التفكير لكي نصبح دوله صناعيه متكامله في شتي المجالات ونحن من نمتلك الايدي العامله والتي اصبحت في عصرنا عبأ علي الدوله لاننا لن نتطور ولن ننظر إلي الدول الصناعيه الاخري ذات الكسافه العاليه من الايدي العامله.


الصين أصبحت دولة تضم مائة مدينة ومدينة، فوق المليون نسمة تعيش بين الكفاية والرخاء.


يكفينا أن نحقق 5 في المائة مما حققته اليابان، و10 في المائة مما بلغته كوريا الجنوبية، و15 في المائة من منجزات سنغافورة، دعك من أميركا وأوروبا، ولنتأمل جيراننا في آسيا الجديدة، وحتى في بعض أفريقيا. 


وفي ظل الظروف الراهنه وانتشار وباء كورونا ننتظر من الدول الصناعيه انتاج لقاحات لكي ندفع لهم مليارات لجلب لقاحات للحفاظ علي افراد الشعب وهنا استوقفني سؤال هل هذه الدول اعلم منا وهل ما وصلو أليه في التطور والصناعه بعيدا عنا وهل سنقف مكتوفي الايدي امام استغلال بعض الدول وتطور الصناعات فيها؟ اين نحن من هذا التطور الصناعي وهذه الحضارات.

google-playkhamsatmostaqltradent