recent
أخبار اليوم

انتبهوا لهذه الموهبة فهي تستحق الاهتمام  |جريدة اللواء العربى


بقلم محمد جمال المغربي

"أمنية الريحاني" روائية مصرية شابة لفتت نظري بظهورها في برنامج الإعلامية منى الشاذلي، عندما كانت تتحدث عن روايتها الجديدة (زيزينيا)والتي تعتبر الجزء الثالث من مسلسل(زيزينيا) الشهير والذي قام ببطولته مجموعة من الفنانين الكبار على رأسهم الفنان الكبير"يحي الفخراني". لقد تأثرت الكاتبة بالسينارست الكبير"أسامة أنور عكاشة"وبأعماله الرائعة، وخاصة هذا المسلسل الذي كان من المفترض عمل جزء ثالث له، ونظراً لظروف خارجة عن أسرة المسلسل لم يتم إنتاجه، وتوفي الأستاذ"أسامة أنور عكاشة" قبل اتمام هذا المسلسل. لكن"أمنية" أبت أن يغلق هذا الملف، وأصرت على تكملة مسيرة الإبداع ، وتركت لقلمها العنان في سرد الأحداث التي اندمجت فيها لدرجة أنها عاشت مع آجواء المسلسل لحظة بلحظة، وتقمصت دور بنت شخصية"بشر"بطل المسلسل، وبدأت في خلق أحداث وصراعات وقصة حب داخل روايتها وجعلت شخصية"روح" بنت "بِشر" هي حل اللغز، والمرآة التي يرى فيها"بِشر"كل آجواء الصراع الذي عاناه، فشخصية "روح"كانت هي مفتاح اللغز بالنسبة للكاتبة، ومحور الرواية. عندما قرأت هذه الرواية شعرت بتأثر الكاتبة بأحداث وآجواء المسلسل وخاصة"روح" بطلة الرواية، وكأنها كانت الراوي العليم، كما شَعرت بالحنين لسماع أصوات أبطال المسلسل من جديد، فقد كان صدى أصواتهم لا يزال في أذني. تواصلت مع الكاتبة "أمنية الريحاني" لأهنئها على (زيزينيا) الجديدة، فأكدت أن(زيزينيا)هي روايتها المفضلة لديها لتأثرها الشديد بأبطال العمل الدرامي الأستاذ الراحل" أسامة أنور عكاشة" والفنان الدكتور"يحي الفخراني" وخاصة الفنان القدير الراحل"جميل راتب"، وعبرت لنا عن حلمها بأن تصل الرواية لأبطال المسلسل الأحياء، خاصة د."يحي الفخراني"، وأن تتحول أعمالها الأدبية إلى أعمال فنية درامية، خاصة رواية (عاشق المجهول). وعندما سألتها:هل هناك نية لتحويل روايتك(زيزينيا) لعمل درامي؟ نفت ذلك لأن هدفها من كتابة الرواية هو إحياء فكرة نبيلة، وهي أن يعيش القارئ أحداث المسلسل ومع أبطاله الذين رحلوا عن عالمنا أثناء قراءته للرواية، فهي ترفض بشدة أن يحل محلهم فنانون مختلفون بديلا عنهم. وكما بدأ تتر المسلسل بجملة الفنان"يحي الفخراني" (أنا السؤال والجواب..) بدأت الكاتبة روايتها أيضا بجملة قالتها بطلة الرواية "روح"(أنا اللغز الجديد أنا إجابة أسئلة هربوا من إجاباتها سنين، أنا الماضي اللي راح ولسه بيشكل في المستقبل، أنا الجرح اللي في القلوب مداري وهيظهر بظهوري، أنا"روح بِشر عامر عبد الظاهر"). من المعروف أن الكاتبة"أمنية الريحاني" لها أكثر من رواية منشورة مثل(عاشق المجهول ونهر الحب وقاتل القلوب وانتقام الحب بالإضافة إلى زيزينيا)، كما أنها تكتب قصص وحكايات واقعية مستوحاة من قضايا المجتمع وتحولها إلى أفلام كرتونية بقناة حكايات.

google-playkhamsatmostaqltradent