recent
أخبار اليوم

مصر الوطن | جريدة اللواء العربى

 


بقلم : مصري الملاح

مصر ام الدنيا ليس مقولة تكتب على جدران الحوائط وترفع بها شعارات لافتات ورقية ولا تنثر على سطور تسطرها الأيادي ولكن مصر وأرضها وشعبها كيان وحدة وعروبة وتاريخ عريق متأصل بوحدة وطيب كرم شعب ونسيج واحد فقط مسلم ومسيحي لا احب قولها ولكن هي ترادف واحد يعرب بضمير مصرى لا يستطيع أحد أن يزرع الشوك فى درب الضلوع.
أن الوحدة الوطنية بين المصريين والمجتمع من تاريخ الماضى تربطها علاقة صلبة لا تهتز أمام عواصف رعد الشيطان ونفوس البشر الخبيثة يتأمرون لتفرقة ولكن يفشلون وايضا يقال احذر من عدوك الداخلى قبل عدوك الخارجي فأن الخائن أن يعيش وسطك يطعم من طعامك ويبتسم فى وجهك وأيده ملوثة بدماء ولكن يفشل الله مكره وخبثة كما قال تعالى يمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين لذالك الوحدة الوطنية بين المصريين صلبة كالصخر الفولاذى الذى لا ينكسر ولا ينهزم ولا يركع ابدا مهما مر الوطن بمر وأزمات وحروب فالوطن واحد لا يتجزأ ابدا .
مصر الوطن ليس لمصرين فقط ولكن للعالم بأكمله فهى درب لكل من دمرت بلاده ولجأ لها وحيدا فمصر أم تحتضن الغريب والضعيف ولذالك ليس قولا فالننظر على مدار ثورتين نجد أن هذا ليس كلام ولا انشاء موضوعى بل حقيقة.
آن الوطن أمانة وليس لنا إلا أن نحافظ على تراب الوطن وتتمسك بوحدتنا وأصول الدين والأخلاق الحميدة ولذالك الحريات أن تقدس الوطن وترسم للمستقبل القريب والبعيد امل ونظرة نجاح لنجاح لنفسك ولغيرك ولأولادنا جميعا ومن هنا ترفع راية أن مصر أم الدنيا وستظل منبع العلم والثقافة والگرم .
فمصر أرض السلام ومنها السلام فذگرت فى الانجيل المقدس والقرأن الكريم والتوراه أن مصر أرض الحضارة ومهد الأديان السماوية فسلاما وطوب لمن مر عليها وشرب من شريان نيلها فسيعود لها اجلا ام عاجلا عاشق وجدان ترابها العزيز .
قبل أن تطلب بحق فعليك أن توفى بالمسؤوليات وأول المسؤوليات هى تجاه وطنك ومجتمع ونفسك وأن السلام المجتمعى لن يتحقق إلا بسلام النفسي وعنوان السلام عشق تراب الوطن والأوطان وصدقت مقولة أن دماء الشهداء هى التى ترسم حدود الأوطان وأن الوطن هو عصب الحياة .

ولذالك يفنى العدو طيل حياتة حتى يزرع الفتن ويحارب الفكر ويدمر العقول فيفشل ولا يستطيع استكمال مخططة ويستعين بالخونة المأجورين أن ذاك الوقت لتجنيدهم عن طريق قنوات غير شرعية تهدد الكادر عام او نشر الأكاذيب واخبار وفتن ولا قوه الا بالله قد يدمر عقول البعض لكن فى غالب الأمر أن النسيج وطني الحبيب قوى لا يستهل اختراقة ابدا لذالك ستظل مصر وأرضها وشعبها العظيم اقوى الشعوب ومجتمعات فى وحدة اديان مقارنة بدول وشعوب العالم الاخر .
google-playkhamsatmostaqltradent