recent
أخبار اليوم

35 أخصائيا اجتماعيا يشاركون في ندوة للتوعية بمخاطر السرطان بجامعة أسيوط | جريدة اللواء العربى

 


شهدت جامعة أسيوط، اليوم الأحد، فعاليات الندوة التوعوية للتعريف بأخطار السرطان للأخصائيين الاجتماعين، التابعين لإدارة أسيوط التعليمية، التي ينظمها قطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة بمعهد جنوب مصر للأورام، بالاشتراك مع جمعية "أصدقاء مرضى السرطان بصعيد مصر" وذلك لعدد 35 أخصائيا اجتماعيا بمدارس أسيوط.

أقيمت الندوة، تحت رعاية الدكتور طارق الجمال، رئيس جامعة أسيوط، بحضور الدكتورة مها غانم، نائب رئيس الجامعة لشؤون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتور سامي عبد الرحمن، عميد المعهد، والدكتور خالد فارس، وكيل المعهد لشؤون الدراسات العليا والبحوث، والدكتور حسني بداري، وكيل المعهد لشؤون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتور محمد أبو المجد، رئيس مجلس إدارة جمعية أصدقاء مرضى السرطان بصعيد مصر، والدكتور أحمد عوض، مدير مستشفى الأورام، والدكتورة سحر عيسى، مدير عام الشؤون الطبية والعلاجية بالمعهد، والدكتور ثابت عبد المنعم، مدير مركز الدراسات والبحوث البيئة بالجامعة، ولفيف من الأساتذة والمتخصصين في مجال الأورام، وممثلي نقابة المهن الاجتماعية بأسيوط، بمشاركة الأخصائيين الاجتماعين بإدارة أسيوط التعليمية.

وأكدت الدكتورة مها غانم، على دور الجامعة التوعوي والمجتمعي في التنسيق مع كافة المؤسسات والنقابات التعليمية، من خلال تنظيمها العديد من الندوات التوعوية والتثقيفية، التي تهدف لرفع الوعي لدى أفراد المجتمع، مؤكدة أن الهدف من ندوة اليوم هو التعرف بكيفية مواجهة أمراض السرطان بكافة أشكاله والطرق والعادات الصحية السليمة والوقائية منه وفق أخر الدراسات، والأبحاث الطبية والعلمية التي تساعدنا في معرفة كيفية تجنب الإصابة بتلك الأمراض، والتأكيد على أهمية الكشف المبكر عن الأورام بما يساهم في رفع نسبة الشفاء.

وأشارت غانم، إلى ضرورة تفعيل تلك الندوات التوعوية بصفة دورية لتحقيق أقصى استفادة ممكنة لدى جميع أفراد المجتمع، إذ يكون لها مردودا إيجايبيا في التوعوية وتثقيف الأشخاص، تزامنَا مع انطلاق الحملة الرئاسية "100 مليون صحة" التي حققت نتائج ملموسة وساهمت في رفع الوعي بين أفراد المجتمع.

وأوضح الدكتور حسنى بداري، أن الندوة شهدت مشاركة أكثر من 35 أخصائيا اجتماعيا بالإدارة التعليمية بأسيوط، ضمن سلسلة الندوات التوعوية التي يعقدها المعهد، بالتعاون مع جمعية أصدقاء مرضى سرطان، ونقابة المهن الاجتماعية، ومديرية التربية والتعليم بأسيوط، التي تستهدف أكثر من 11 إدارة تعليمية، بهدف رفع الوعي لدى الأخصائيين الاجتماعيين بمرض السرطان وفيروس كورونا، وأسبابة وسبل الوقاية منه.
google-playkhamsatmostaqltradent